منتديات بلو
مرحبا بك في منتدانا ... حللت اهلا ونزلت سهلا . من فضصلك سجل في المنتدى قبل المغادرة لتكون عضوا فاعلا فيه تفيد وتستفيد مع الحب والتقدير
منتديات بلو

سياسة . مقالات واخبار عامة . اعشاب ونباتات طبية . علوم عامة . طب . تاريخ . اسرة ومجتمع
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
AddThis Button END

مدير المنتدى

تنبيه : قد يظهر موضوع معين بعدة طروحات متنوعة بسبب تعدد وجهات النظر
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» فوائد و اضرار الحمص
الأربعاء يوليو 05, 2017 4:51 pm من طرف Admin

» مواضع الحجامة الخاصة بكل مرض
الجمعة يونيو 02, 2017 4:16 pm من طرف Admin

» 22 ماده سامه في منازلكم ...؟؟؟؟
الثلاثاء مايو 23, 2017 2:43 am من طرف Admin

» فستق العبيد - الفول السوداني
الأحد مايو 14, 2017 10:06 am من طرف Admin

» حلف الناتو الشيطان الملعون
السبت فبراير 18, 2017 7:02 am من طرف Admin

» العلمانية العلاج الوحيد لامن واستقرار الامم والشعوب
الخميس يناير 26, 2017 6:54 pm من طرف Admin

» تعرف على أنواع الصوص المختلفة وتاريخها
الخميس ديسمبر 08, 2016 12:47 am من طرف Admin

» بدايات الإسلام -الطبري-
الخميس نوفمبر 10, 2016 8:05 pm من طرف Admin

» نادر قريط وغسيل السيرة المحمدية
الخميس نوفمبر 10, 2016 7:59 pm من طرف Admin

» متنكر في ثياب التنويريين....او اركلجة الخرافة
الخميس نوفمبر 10, 2016 7:53 pm من طرف Admin

» الآية التي سطا عليها محمد !
الخميس نوفمبر 10, 2016 7:49 pm من طرف Admin

» هل أسكرت خديجة أباها لتتزوج من محمد؟
الخميس نوفمبر 10, 2016 2:42 pm من طرف Admin

» المثقف المكي الذي هزم محمد
الخميس نوفمبر 10, 2016 2:26 pm من طرف Admin

» في دحض مزاعم علمية القرآن...الحلقة الثانية
الخميس نوفمبر 10, 2016 2:05 pm من طرف Admin

» في دحض مزاعم علمية القرآن...الحلقة الاولى
الخميس نوفمبر 10, 2016 1:58 pm من طرف Admin

» في دحض علمية القرآن....الحلقة الثالثة
الخميس نوفمبر 10, 2016 1:55 pm من طرف Admin

» في دحض مزاعم علمية القرآن...الحلقة الخامسة
الخميس نوفمبر 10, 2016 1:54 pm من طرف Admin

» في دحض مزاعم علمية القرآن...الحلقة الرابعة
الخميس نوفمبر 10, 2016 1:52 pm من طرف Admin

» تقضي على السعال، وتزيل أثار البرد العام.
الإثنين أكتوبر 24, 2016 7:14 pm من طرف Admin

» نباتات عامة
الجمعة أكتوبر 21, 2016 9:33 am من طرف Admin

» باحث فلسطينى يفجر مفاجأة ..5 أحاديث بالبخارى ومسلم تبيح جهاد النكاح مع مقاتلى الجيش.. جدل واسع حول الكتاب الصادر ببيروت.. وتفاصيل قصة «لينا» العائدة من الجهاد فى سوريا
الخميس سبتمبر 29, 2016 9:00 pm من طرف Admin

» معلومه غاية في الاهمية وناجحة 100% للجلطه الدماغية
السبت سبتمبر 03, 2016 1:41 pm من طرف Admin

» تعانين من تساقط الشعر بعد الولادة؟..اكتشفي متى تتخلّصين من المشكلة
الإثنين أغسطس 22, 2016 4:40 am من طرف Admin

» السكري : الانسولين لم يعد كما كان عليه من قبل
السبت يونيو 11, 2016 5:46 pm من طرف Admin

» ما هي المشروبات التي تخفض ضغط الدم؟
الجمعة مارس 25, 2016 10:31 am من طرف Admin

» ماذا جرى في قصر الرحاب ومقتل العائلة المالكة في العراق ؟
الخميس مارس 24, 2016 4:44 pm من طرف Admin

» ما هي الخلايا الجذعية؟
الأحد مارس 20, 2016 8:36 pm من طرف Admin

» المضادات الحيويه .. المضاد الحيوى فوائد واعراض جانبية
الأحد مارس 06, 2016 6:21 pm من طرف Admin

» قصة اليوم : أخبريني من إلهك
الخميس مارس 03, 2016 4:17 am من طرف Admin

» معنى كلمة ألقى حبله على غاربه
السبت فبراير 27, 2016 8:36 am من طرف Admin

» طيار إيراني
الأحد يناير 10, 2016 4:38 am من طرف Admin

» جرائم المسلمين فيما بينهم فاي دين هذا الذي يقتل اتباعه بعضهم بعضا ؟
السبت يناير 09, 2016 1:48 am من طرف Admin

» قصة ساجدة طلفاح مع دكتورة عراقية
الجمعة ديسمبر 18, 2015 3:23 am من طرف Admin

» هل اختيار المجرم البغدادي في استفتاء كثالث ابرز شخصية في العالم اعتباط ؟
الجمعة ديسمبر 11, 2015 2:19 pm من طرف Admin

»  أدوية لبعض الأمراض الشائعة
الخميس ديسمبر 03, 2015 7:32 pm من طرف Admin

» حيلة بسيطة للتخلص من الحشرات وبالأخص البعوض! مع مزيد من النصائح تابع-ي-نا للاخير
الجمعة أكتوبر 02, 2015 9:29 am من طرف Admin

» بالصور/ مقتل عزت الدوري نائب الرئيس العراقي المقبور صدام حسين
الخميس سبتمبر 17, 2015 8:00 am من طرف Admin

» أطعمة تقوى الذاكرة وتحارب النسيان
الجمعة أغسطس 28, 2015 5:53 pm من طرف Admin

» من قصص القحبات في التاريخ الاسلامي
الثلاثاء أغسطس 11, 2015 6:58 am من طرف samirmars

» قصة الحكومات التركية
السبت أغسطس 01, 2015 4:48 am من طرف Admin

» فلسطين تطالب بتحرك عربي وإسلامي عاجل لإنقاذ القدس
الأحد يوليو 26, 2015 9:53 am من طرف Admin

» شهادة للتاريخ : الهجوم الرجعي في الموصل، وموقف عبد الكريم قا
الثلاثاء يوليو 14, 2015 7:50 pm من طرف Admin

» المستشرقون الجدد
الأحد يوليو 05, 2015 6:35 pm من طرف Admin

» اشهر اربعة عشر سطو وسرقة في التاريخ
السبت يونيو 27, 2015 8:38 am من طرف Admin

» اعترافات فاطمة يوسف المنشقة عن جماعة الإخوان المسلمين
الأحد يونيو 21, 2015 8:53 am من طرف Admin

» عيد ياعيد باي حال ستعود ياعيد ؟
السبت يونيو 20, 2015 8:10 pm من طرف Admin

» المالكي ينتقد الجيش ويحمل "المؤامرة" مسؤولية سقوط مناطق عراقية
السبت يونيو 13, 2015 11:28 pm من طرف Admin

» معلومات مع الصور تجهلها
الأحد مايو 24, 2015 8:57 pm من طرف Admin

» ماذا عليك تناوله من الاكلات الصحية لمقاومة المشاكل
الثلاثاء مايو 19, 2015 7:57 am من طرف Admin

» اجمل خمسين امراة على مر التاريخ
الأربعاء مايو 13, 2015 5:31 pm من طرف Admin

» ملف السلطات
الإثنين مايو 11, 2015 8:26 pm من طرف Admin

» العصائر.....................
الإثنين مايو 11, 2015 7:43 pm من طرف Admin

» السندويتشات
الإثنين مايو 11, 2015 6:40 pm من طرف Admin

» المخللات الطرشي
الإثنين مايو 11, 2015 6:10 pm من طرف Admin

» داعش" وراء اقتحام سجن الخالص بالعراق
الأحد مايو 10, 2015 7:29 am من طرف Admin

» اخبار السيدة عائشة ام المؤمنون
السبت مايو 09, 2015 8:30 pm من طرف Admin

» هنا سنأخذكم جوله حول تاريخ وحضاره للتعرف على آثار وادي الرافدين او سنسميه بـــــلاد الرافدين
السبت مايو 09, 2015 2:05 pm من طرف Admin

» أبشع ادوات واجهزة وأساليب التعذيب .. في العالم
السبت مايو 09, 2015 9:47 am من طرف Admin

» تاريخ بغداد
السبت مايو 09, 2015 9:27 am من طرف Admin

» تسلسل زمني لأهم الأحداث في العراق
الخميس مايو 07, 2015 8:38 pm من طرف Admin

»  علاج الضعف الجنسى
الأحد مايو 03, 2015 4:26 pm من طرف Admin

» لهذه الأسباب يجب عدم رمي أكياس الشاي المستعملة
السبت مايو 02, 2015 9:19 pm من طرف Admin

» فوائد زيت بذر الكتان
الخميس أبريل 30, 2015 6:32 pm من طرف Admin

» فوائد زيت بذر الكتان
الخميس أبريل 30, 2015 6:14 pm من طرف Admin

» منشقة عن الإخوان المسلمين تكشف مفاجأة جديدة عن اعتصام رابعة العدوية
الأربعاء أبريل 29, 2015 4:33 am من طرف Admin

» الامين والمآمون حكاية تاريخ، وعبرة زمن لمن يعيِها؟
الأحد أبريل 12, 2015 7:33 am من طرف Admin

»  الطائفية في العهد العثماني
الأحد أبريل 12, 2015 7:29 am من طرف Admin

» اخبار السيدة عائشة ام المؤمنين ؟
الأحد أبريل 12, 2015 7:10 am من طرف Admin

» المذابح والصراعات الدموية بين الخلفاء الراشدين
الأحد أبريل 12, 2015 6:52 am من طرف Admin

» المذابح والصراعات الدموية بين الخلفاء الراشدين
الأحد أبريل 12, 2015 6:50 am من طرف Admin

» بالدليل والبرهان 1
السبت أبريل 11, 2015 8:55 pm من طرف Admin

» بالدليل والبرهان 2
السبت أبريل 11, 2015 8:49 pm من طرف Admin

» القرآن يقتبس من أشعار أمرئ القيس
السبت أبريل 11, 2015 8:39 pm من طرف Admin

» القرآن تحت تأثێرالشعر الجاهلي، أشعار أميّة بن أبى الصلت و أمرؤ قیس و ..
السبت أبريل 11, 2015 8:13 pm من طرف Admin

» موسوعة حضارات العالم الاخيرة
الخميس أبريل 09, 2015 5:12 pm من طرف Admin

» موسوعة حضارات العالم
الخميس أبريل 09, 2015 4:40 pm من طرف Admin

» موسوعة حضارات العالم
الخميس أبريل 09, 2015 4:20 pm من طرف Admin

» موسوعة حضارات العالم
الخميس أبريل 09, 2015 4:12 pm من طرف Admin

» موسوعة حضارات العالم
الخميس أبريل 09, 2015 4:11 pm من طرف Admin

» موسوعة حضارة العالم
الخميس أبريل 09, 2015 4:08 pm من طرف Admin

» موسوعة حضارات العالم
الخميس أبريل 09, 2015 4:05 pm من طرف Admin

» اعلام الموسيقى والغناء الجزء الاخير
الجمعة أبريل 03, 2015 9:36 pm من طرف Admin

» أعلام الموسيقى والغناء
الجمعة أبريل 03, 2015 9:35 pm من طرف Admin

» اعلام الموسيقى والغناء
الجمعة أبريل 03, 2015 9:28 pm من طرف Admin

» أعظم المقطوعات الموسيقية في تاريخ البشرية (1)
الجمعة أبريل 03, 2015 8:55 pm من طرف Admin

» ليستة مؤلفين الموسيقى الكلاسيكية الغربية
الجمعة أبريل 03, 2015 8:21 pm من طرف Admin

» دبس الفليفلة
الجمعة مارس 27, 2015 4:09 pm من طرف Admin

» ملف المطبخ والاكلات التركية
الجمعة مارس 27, 2015 9:17 am من طرف Admin

» المخبوزات التركية
الأربعاء مارس 18, 2015 10:38 am من طرف Admin

» تاريخ السبح
الجمعة مارس 13, 2015 9:24 am من طرف Admin

»  تراث شعبي المسبحة
الجمعة مارس 13, 2015 8:56 am من طرف Admin

» نواع السبح العراقية
الجمعة مارس 13, 2015 8:32 am من طرف Admin

» افضل انواع السبح
الجمعة مارس 13, 2015 8:07 am من طرف Admin

» مؤتمر اكاديمي دولي يبحث في مفاهيم الذات والاخر عند العراقيين
الإثنين فبراير 02, 2015 11:59 am من طرف Admin

» مفاهيم خاطئة حول احتباس الماء في الرئتين
الإثنين فبراير 02, 2015 11:10 am من طرف Admin

» اسباب تجمع المياه في الرئة
الإثنين فبراير 02, 2015 10:58 am من طرف Admin

» العضاضة الشرعية السنية في الموصل الداعشية
الأحد فبراير 01, 2015 9:25 pm من طرف Admin

» تجمع السوائل ( الماء في الرئة )
السبت يناير 31, 2015 8:39 am من طرف Admin

» تجمع السوائل ( الماء في الرئة )
السبت يناير 31, 2015 8:14 am من طرف Admin

الإبحار
البوابة
الفهرس
قائمة الاعضاء
البيانات الشخصية
س .و .ج
ابحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
الإبحار
البوابة
الفهرس
قائمة الاعضاء
البيانات الشخصية
س .و .ج
ابحـث
المواضيع الأكثر شعبية
من قصص القحبات في التاريخ الاسلامي
الكرفس وفوائده وطريقة استخدامه
المدونون بين التسلييم بواقع الحياة ونبذ كوامخ الدين - ملف كامل
موسوعة اسماء الخضر والفواكه والبهارات للمطبخ
الحلبة ..مكوناتها..فوائدها ..علاجاتها
طريقة عمل كوردون بلو
فطريات اللسان اسبابها وعلاجها ومدى خطورتها
زوج يعشق زوجته بجنون .؟.. ماهو سر السعادة الزوجية ؟
طريقة عمل المحمرة
نبذة مختصرة عن حياة ألشاعر جبران خليل جبران
منتدى

شاطر | 
 

 شئ ثي صدري قصص من ماسي الماضي - قطة صغيرة انقذت حياتي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


ذكر
عدد الرسائل : 2866
العمر : 73
localistion : my yahoo
empoi : متقاعد
loisirs : usa
منتديات بلون :
50 / 10050 / 100

تاريخ التسجيل : 04/02/2008

مُساهمةموضوع: شئ ثي صدري قصص من ماسي الماضي - قطة صغيرة انقذت حياتي   الأربعاء مايو 13, 2009 10:11 pm

شئ في صدري من مآسي الماضي.. (2
قطة صغيرة انقذت حياتي
</A>


  • </TD>


    كنّا في احد أماسي شباط الباردة وقد حل شهر رمضان ضيفا علينا.. اتكأ زوجي بعد الافطارعلى طرف الاريكة واخذ يدخن سيكارته بشراهة مع رشفات الشاي المطعم بالهيل.. لملمت الصحون وانسحبت الى المطبخ لانجز اعمال التنظيف.. جاءني صوته من بين قرقعات الصحون والاواني يسألني: ـ
    هل كويتي لي بنطلوني؟
    اجل كويت لك بنطلونا وقميصا.
    وهل ملأتي الفوانيس بالوقود؟
    جميعها جاهزة على حافة النافذة خلفك.
    اسرعي في غسل صحونك فالتيارعلى وشك الانقطاع...
    رفعت عيني الى ساعة الحائط، كانت تجاوز الثامنة بعشرة دقائق.. اذن ليس امامي سوى عشرون دقيقة قبل ان ينقطع التيار الكهربائي ويسود الظلام الدامس الحي الذي نسكنه..
    على اثر فرض الحماية الامنة على المدن الشمالية سحبت الدولة دوائرها وهيئاتها الحكومية وتركت المنطقة في فوضى ظاهرة ، توقفت على اثرها الحياة في الدوائر الخدمية بسبب النهب والسلب التي تعرضت لها خلال الانتفاضة وجلس الموظفون في بيوتهم ، واقفلت المخابز والمطاحن وانقطع التيار الكهربائي بصورة كاملة وعدنا الى العصور القديمة في كل شئ، من استعمال القناديل الزيتية للاضاءة، والطبخ والخبز على( البريمس) *، وانتشرت اعمال اللصوصية والنهب والسلب وطلب الاتاوات والقتل من اجل بضعة دنانير في جيب الضحية، وانتشر السلاح بشكل فظيع في ايادي الناس والشباب من صغار السن ، واخذت الاخبار تنتشر في المدينة عن قتل عوائل برمتها بعد الاستيلاء على ممتلكاتها ومصوغاتها الذهبية ، وامتنع الكثيرون من الخروج بسياراتهم الى الشارع خوفا من السلب بالاكراه وبقوة السلاح، ونقل اصحاب المحلات السلع الغالية وخزنوها في بيوتهم في انتظار الفرج.. اسابيع وشهور طويلة عانينا فيها من فقدان كل شئ ..
    بعد مدة ليست بالقصيرة اخذ الحياة يدب في التيار الكهربائي ، وتم تقنينه على اساس منح كل محلة (ساعتين) في اليوم، وعلى هذا الاساس نظم الناس حياتهم في انجاز عدة اعمال في هذين الساعتين من كوي وغسل الملابس وصنع الخبز ، ولم تكن المولدات الكهربائية منتشرة في حينها ولم تكن تجدها الا في بعض البيوت المتيسرة من جراء ندرة وغلاء وقود السيارات المستعملة في تشغيلها.
    وفي هذا اليوم الرمضاني الذي ستجري فيه احداث قصتي ، كانت حصتنا من التيار الكهربائي قد تصادف مع ساعات الافطار... عملت اثناءها رحلة ماراثونية مابين المطبخ والحمام وغرفة الجلوس في انجاز عدة اعمال في ان واحد ، فمن جهة اضع صينية الخبز في الفرن، ثم اهرع لوضع الملابس في الغسالة ، ثم لاكوي بعض القمصان ، ثم اعود الى المطبخ لتحريك الطعام .. ثم لاعود مرة واضع صينية اخرى من الخبز في الفرن وهكذا ...
    ومع اقتراب موعد آذان المغرب امتلأ ارجاء البيت بروائح الطعام والخبز الشهية.. ولم انسى ان ارسل طبقا من (الدولمة)** الى جارتي( بيان) .. وردت هي بطبق من (لقمة القاضي)*** .. وجلسنا انا وزوجي نستمتع بافطارنا الذي كان له طعم الذ تحت الانوار المشعة وضجيج التلفزيون وهو يعرض فوازير رمضان.
    خلعت مريلة المطبخ والقيت نظرة متفحصة الى الاركان ... كل شئ عاد نظيفا ولامعا .. جاءني صوته من غرفة الجلوس مرة اخرى يستحثني على الانتهاء لان الموعد قد ازف وليس امامي سوى دقيقة على توديع التيار الكهربائي ، فيما كان هومنهمكا في اشعال فتيل الفوانيس..
    هل انتهيت ام اجلب لك احدى القناديل؟
    كلا ، لا حاجة فقد انتهيت ولم يبقى سوى اخراج كيس القمامة الى الحديقة .
    اذا لا تنسي ان تحكمي اغلاق الباب الخارجي عندما تعودين ...
    حملت الكيس وما ان اجتزت باب المطبخ المؤدي الى كراج البيت الطويل حتى انقطع التيار وحل الظلام الدامس، ولكن القمر كان يرسل بنوره الفضي الخجول من بين السحب الخفيفة... وضعت الكيس في برميل القمامة عند الباب الخارجي واقفلت راجعة.. تناهى الى سمعي مواءا خافتا آتي من الحديقة.. نظرت بامعان في الظلمة الحالكة فلم اتبين شيئا... واصلت طريقي الى باب المطبخ .. عاد المواء الخافت مرة اخرى، ميزت فيه صوت قطة صغيرة .. ودفعني ولعي وحبي الشديد لهذا الحيوان الاليف منذ نعومة اظفاري ان استدير واتقدم الى داخل الحديقة .. ووجدتها صغيرة بيضاء ببقع سوداء متفرقة على جبينها وظهرها، منفوشة الشعر تجلس في ركن قصي من الحديقة، وقد تكورت على نفسها من البرد.. تقدمت نحوها فلم تجفل ولم تتحرك.. كانت تنظر لي بعينيها الواسعتين تنتظر مني المبادرة.. انحنيت فوقها مادة يدي نحوها بكل هدوء .. مسدت راسها وظهرها، فأغمضت عينيها باستسلام شديد ، وبدأت ( تخرخر) بصوت محبب اعرفه جيدا حين تستكين القطة الى يد صاحبها .. ورفعتها الى حضني دون مقاومة.. احست بالدفئ ودفنت رأسها بين طيات ثيابي.. واخذت اناغيها.. مابك يا صغيرتي ؟ هل تشعرين بالبرد ؟ اين امك؟ هل انت جائعة ؟ هل انت عطشانة؟ ساقدم لك وجبة شهية من الحليب ، ساسميك( سوسو)...
    تناهى الى سمعي صوت محرك سيارة يقترب.. واقترب اكثر فاكثر حتى توقف عند باب البيت... سمعت اكثر من باب يفتح ولكن دون ان يغلق .. طُرق الباب بقبضة قوية .. سمعها زوجي ايضا من الداخل .. بقيت واقفة في مكاني وانا احتضن القطة.. خرج زوجي من باب المطبخ وفي يده فانوس ينير له الطريق .. سأل: ـ
    من بالباب ؟
    نحن يااستاذ( خالد) ، اننا من طرف صديقك الاستاذ( شمال) وسمعنا انك بصدد بيع سيارتك هل يمكننا التكلم في الامر؟
    اطمأن زوجي حين سمع اسم صديقه وفتح الباب.. ومن موقعي وعلى بصيص الفانوس رأيت شابا يرتدي الزي الكردي التقليدي يدخل وقد امسك ببندقية كلاشنكوف مدلاة الى جانبه، صافح زوجي ثم تنحى ليدخل آخر ، ثم وآخر .. اصبحوا ثلاثة مع بنادقهم.. لم يساورنا الشك حتى هذه اللحظة، فهذه الحالة كانت اعتيادية والمدينة ملئى بالاسلحة التي كانت تباع باثمان رخيصة، والناس اقتنتها للدفاع عن النفس ضد اللصوص .. حتى نحن كان لدينا واحدة ،اشتراها زوجي تماشيا مع الظروف السائدة، اخفيتها عن عيونه لخوفي الشديد من هذه الالة الباردة التي تجلب الموت والهلاك.
    قال زوجي: تفضلوا لنتكلم في الداخل ..
    تحرك اثنان يتبعان زوجي الى الداخل بينما وقف الثالث على باب الكراج الموارب من الداخل.. وصوت محرك السيارة لا زال مسموعا ودائرا في الباب.
    وقد يتسائل البعض هنا: ـ ولكن كيف يمكن دعوة الاغراب الى داخل المنزل ؟ وللمتسائل الذي لا يعرف العادات العشائرية الكردية كل الحق في التساؤل .. فكرم الضيافة عندهم ترى من العيب التكلم على الباب دون دعوة الطارق الى فنجان من الشاي داخل البيت .
    صوت من داخلي لا ادري كنهه قال لي اذهبي الى باب الكراج .. وضعت القطة على الارض برفق ومشيت الى الباب .. لااعلم لماذا ..هل لاقفل الباب ربما ؟ هل لانظر الى السيارة وسبب دوران محركها حتى الان ؟ لا اعلم اجتزت الشاب الواقف ومددت يدي الى الباب .. وقبل ان تصل اصابعي الى ضلفة الباب وبحركة مفاجئة امسك الشاب بيدي ونفضها بعيدا واردف قائلا: ـ
    من الاحسن لك ان تدخلي انت ايضا الى داخل البيت !!!!!
    بعد لحظة ذهول قصيرة لم تتعدى الثواني توضح عندي كل شئ .. اذن فنحن نتعرض الى عملية سطو مسلح بكل حذافيره.. وقفز الى ذهني الحادثة التي وقعت منذ يومين لعائلة ذُبحت عن بكرة ابيها بعد ان سُلبت كل مدخراتها وسيارتها وتخيلت نفسينا مقتولين بعد ان يسلبونا كل شئ ..
    ولا اراديا اخذت اصرخ بالشاب..اقسم بالله انكم لصوص جئتم لتسلبونا وتقتلوننا.. وكان رد فعله ان تراجع الى الخلف خطوة وسحب اقسام بندقيته ووجهها نحو صدري قائلا: ـ
    اسكتي والا قتلتك الان ...
    (يقال ان الانسان عندما يقابل الموت وجها لوجه تختفى معاني الخوف ليحل محله الصراع الفطري من اجل البقاء على قيد الحياة ..)
    لم اشعر بنفسي إلا وانا اهجم عليه بكل قوتي وعقلي في داخل البيت وما يمكن ان يتعرض له خالد.. ولحسن حظي ان الشاب لم يكن قوي البنية ، بل كان نحيفا وقصير القامة.. مسكت بيدي الاثنين ماسورة البندقية التي كان يوجهها الى صدري ودفعته بكل قوتي.. فقد توازنه وسقط بظهره على الباب الحديدي الذي اخرج ضوضاء وصوتا قويا .. واستغليت هذه الثواني الثمينة لأهرب واختفي خلف سيارتنا وانا لا زلت اصرخ..اخرج من البيت يا خالد..اخرج من البيت ياخالد..انهم لصوص ..انهم قتلة..
    مرت ثواني خلتها دهرا طويلا اعقبه ظهور زوجي في باب المطبخ والفانوس لا زال في يده يتبعه الاثنان اللذان بان عليهما الارتباك ايضا لعدم معرفتهما مالذي يجري في الباب ..( وحسب ماعرفته من زوجي بعد ذلك انه سمع صراخي وظن ان الشاب قد تحرش بي لذلك عندما استدار ليخرج لم يمنعه الاثنان ايضا وتبعاه الى الخارج.. او قد يكون خافا من ان امرهم قد انكشف) .. اسرع زوجي نحو الشاب دون ان يراني خلف السيارة وهو يصيح: ـ ماالذي يجري هنا ؟ ماذا تريد من زوجتي؟
    اما انا فاستغليت فرصة تجمعهم وانشغالهم عني فدرت حول السيارة من الاتجاه الاخر واندفعت داخلة الى البيت ومنها الى السلّم المؤدي الى سطح المنزل .
    وكما يحلم الكثير من الناس بكوابيس يرون أنفسهم فيها انهم مطاردون يصعدون سلّما او جبلا وهناك قوى شريرة تتبعهم والسّلم يطول ويطول، ويتقدم خطوة ليتعثر ويتراجع خطوات ..
    هذا ماحدث لي في الحقيقة ..قفزت على درجات السلّم وكل ظني انهم خلفي يتبعوني .. كان ثوبي طويلا او خلته طويلا .. اخذت اتعثر به .. واحسست انه يتمزق كلما دست اطرافه باقدامي مع كل درجة اصعدها .. كان املي ان اصل الى السطح لانادي جارتي (بيان).. ثم اخيرا وصلت .. انحنيت على حائط السطح اصرخ بيـــــان...بيــــــان.. بيــــــــــــــــان .. سمعت الجارة الطيبة صوتي وخرجت الى باحة الدار مستطلعة... صرخت فيها .. انهم اللصوص .. انهم اللصوص.. اصرخي يابيان، اصرخي باعلى صوتك.. اخذت السيدة الطيبة تصرخ هي وابنتاها صراخا اقرب الى العويل ..
    في هذه الاثناء سمعت صوت سيارة خمنت انها سيارة اللصوص وهي تتحرك بضجة قويه محدثة خلفها عاصفة من الغبار، سارت بسرعة على طول الزقاق مخترقة جموع الناس والجيران الذين بدأوا يتوافدون الى البيت بعد سماعهم للصراخ ..
    نزلت الى داخل الدار لابحث عن خالد .. لم اجده في داخل البيت .. ولم اجده في الكراج .. ولم اجده امام باب البيت.. عيني لم تكن ترى شيئا .. لم اكن اسمع اسئلة الجيران عن ما حصل .. ظننت انهم قتلوه او اخذوه معهم رهينة.. اخذت اصرخ : ـ اين خالد ؟ اين خالد؟ هل رأى احدكم خالد ؟.. فأشاروا لي الى مكانه.. و رايته واقفا مع مجموعة من الرجال يشرح لهم ما حصل والفانوس لا زال في يده .. عندها فقط انهارت كل شجاعتي .. وخذلتني قدماي .. وعاد لي شعوري المتلبد، واحسست بهول ما كنّا سنتعرض له ..وسقطت على ركبتي في وسط الشارع ابكي ..
    وحسب ما رواه لي زوجي بعدئذ .. ان اللصوص عندما سمعوا صراخي وصراخ بيان وبناتها قفزوا تباعا الى داخل السيارة التي كانت محركها لا زال دائرا وشخص رابع ينتظرهم خلف المقود وتحرك بسرعة حتى قبل ان تغلق ابواب السيارة .
    و قالت احدى الجارات انها كانت عائدة من بيت اختها التي دعتها الى الافطار ورأت هذه السيارة تحوم حول البيت عدة مرات .. ويظهر انهم انتظروا حتى انقطاع التيار الكهربائي لينفذوا خططتهم.
    والمضحك المبكي عندما قام بعض اهل الخير من الجيران بابلاغ الشرطة عن الحادثة واجابهم الضابط المناوب بعدم وجود تعليمات لهم الخروج ليلا لاجراء التحقيقات وطلبوا منهم المراجعة غدا صباحا..
    وعندما حل الصباح كنّا قد غيرنا رأينا في التبليغ على اثر نصائح الاصدقاء والجيران من انتقام اهالي اللصوص فيما لو اعتقلوا حقا.
    لقد كانت القطة الصغيرة هي الملاك المنقذ، وهي السبب في انقاذ حياتنا فلولا ان تأخرتُ بسببها في الدخول الى البيت لما جرى ما جرى بهذا الشكل..و لكنّا حوصرنا نحن الاثنين داخل البيت .. ولكنّا غدا حديث المدينة في ان عائلة قد ذُبحت بعد ان سُلب مالها ومصوغاتها الذهبية .. وتقيد القضية ضد مجهولين كالعادة.
    بقيت( سوسو ) وكبرت عندي مع الايام وكانت مدللة تلقي كل رعاية وحب مني ومن خالد الذي كان يكره القطط قبل ان يعرفها..الى حين مغادرتي العراق..حيث وصيت بيان الى الاعتناء بها.
    وعندما عدت في المرة الاخيرة سألت بيان عنها فقالت انها عزفت عن الطعام بعد ذهابى وكانت تتسلق حائط الحديقة وتجلس بالساعات ترقب الطريق دون حراك.. وفي يوم اختفت كليا ولم يعد يراها احد.

    * باللهجة العامية العراقية تطلق على الموقد الصغير ويطلق عليها باللهجة المصرية بابور الكاز
    ** صنف من الطبخات العراقية المشهورة ، يتم بحشو اوراق الخضراوات بمزيج من اللحم والرز
    *** صنف من الحلويات الرمضانية واحيانا تسمى العوامات
~
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://rrawad.akbarmontada.com
 
شئ ثي صدري قصص من ماسي الماضي - قطة صغيرة انقذت حياتي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات بلو :: الفئة الأولى :: المنتدى الادبي..قصة قصيرة ..شعر ..نثر..اساطير ...ملاحم-
انتقل الى: